رئيس حزب قوى التقدم يستقبل في مكتبه وفدا من حراك لمعلمين

رسالة الخطأ

Deprecated function: The each() function is deprecated. This message will be suppressed on further calls in menu_set_active_trail() (line 2386 of /home/alalaka1/public_html/includes/menu.inc).
جمعة, 2014-12-26 20:12

في يوم الأربعاء 24/12/2014 وعلى تمام الساعة الواحدة والنصف استقبل الرئيس محمد بن مولود في مكتبه مع بعض معاونيه، وفدا من حراك لمعلمين بقيادة السيد/ المهندس سيديا بن البلي نائب المنسق العام ، وعضوية السيدات والسادة:
- المهندس احمد سالم بن أحمد دكله
- الإعلامية السيدة/ سعدان بنت خيطور
- السيد/ عبد الله ولد أبات
استمع الرئيس باهتمام إلى العرض الذي قدمه الوفد الزائر، حول ما عانته وتعانيه شريحة لمعلمين، من إقصاء وتهميش وحتى من نظرة دونية. وأشار الوفد إلى دور هذه الشريحة في خدمة المجتمع الموريتاني بدءا من صناعة السلاح إلى أبسط الأدوات الضرورية للحياة.
طلب الوفد من الحزب الذي يعلم تاريخه واهتمامه بالطبقات والشرائح المهمشة، أن يساهم بفعالية في إنهاء هذه الوضعية المزرية التي تعيشها شريحة لمعلمين. وأكد الوفد على سلمية نضاله وانتمائه الذي لا يناقش إلى مجتمع البظان...
أعرب السيد/ الرئيس عن ترحيبه الكبير بالوفد شاكرا على زيارته لمقر الحزب وعلى الشرح الوافي والواضح الذي قدمه حول القضية، وبعد أن طرح بعض الأسئلة الاستيضاحية، أكد أن هذه القضية واحدة من أهم اهتمامات الحزب منذ إنشائه ، مرحبا بقيام "الحراك" وغيره من حركات لمعلمين، الشيء الذي لا غنى عنه لطرح القضية من أصحابها بشكل جاد وملموس على ضمير المجتمع الموريتاني وعلى مسؤولية الدولة.
كما أكد أن حزب اتحاد قوى التقدم يمكن التعويل عليه في مساندة هذه القضية العادلة. كما أشار إلى ضرورة العمل على الترخيص للحراك وغيره، وأهمية الوحدة بين مختلف الحركات ليكون ذلك أنجع وأكثر فاعلية، وانضمام الجميع إلى منظمات المجتمع المدني.
وأتفق الجانبان على استمرار الاتصالات وتبادل المعلومات للمساهمة في إقامة مجتمع ديمقراطي يسوده العدل وتطبعه المساواة.
أمتنة الإعلام في حزب قوى التقدم

عن موقع الحرية