في سابقة، محام شهير يضرم النار في نفسه احتجاجا على التغير المناخي

رسالة الخطأ

Deprecated function: The each() function is deprecated. This message will be suppressed on further calls in menu_set_active_trail() (line 2386 of /home/alalaka1/public_html/includes/menu.inc).
أحد, 2018-04-15 23:25

توفي محام أمريكي بارز بعد أن أضرم النار في نفسه في متنزه عام في نيويورك احتجاجا على التغيير المناخي.
وعثر على بقايا جثمان ديفيد باكل، 60 عاما، في متنزه بروسبكت في منطقة بروكلين.
وقد كتب باكل ورقة توضح أسباب انتحاره، يقول فيها إنه أحرق نفسه باستخدام الوقود الإحفوري في إشارة رمزية لما وصفه بالتدمير الذي يتسبب به البشر لكوكب الأرض.
وأضاف باكل أن معظم الناس اليوم يتنفسون هواءً غير صحي، ويتوفى العديد منهم مبكرا.
وقد اشتهر بوكل بعمله القانوني لمصلحة قضايا جماعات الـ ( أل جي بي تي)، وهي مختصر للحروف الأولى من الكلمات التي تعني المثليين والسحاقيات ومزدوجي الميل الجنسي والمتحولين جنسيا، وقد عمل مؤخرا مع العديد من جماعات حماية البيئة.
ونقلت صحيفة نيويورك تايمز عن باكل قوله في ورقة الانتحار إن "موتي المبكر بواسطة الوقود الإحفوري يعكس ما نفعله بأنفسنا".
وأضاف "هذا ليس بالأمر الجديد، إذ اختار العديدون أن يضحوا بحياتهم بناء على وجهة النظر التي تشير إلى أنه ليس ثمة فعل آخر يمكن أن يوضح وينبه إلى الأذى الذي يرونه".
وقد اُرسلت الورقة التي كتبها عن أسباب الانتحار عبر البريد الإلكتروني إلى العديد من المنظمات قبل وقت قصير من العثور على بقايا جثته المحترقة، بحسب الصحيفة ذاتها.