ولد عبد العزيز يشرف على انطلاق أشغال توسعة مركز الاستشفاء الوطني

رسالة الخطأ

Deprecated function: The each() function is deprecated. This message will be suppressed on further calls in menu_set_active_trail() (line 2386 of /home/alalaka1/public_html/includes/menu.inc).
جمعة, 2019-02-22 17:04

أزاح رئيس الجمهورية، محمد ولد عبد العزيز الستار؛ اليوم (الجمعة)، عن اللوحة التذكارية لمشروع توسعة مركز الاستشفاء الوطني بنواكشوط؛ والمعروف بالمستشفى الوطني؛ إيذانا بالانطلاقة الفعلية لتنفيذ الأشغال في هذه التوسعة، التي تبلغ كلفتها الإجمالية 681٠421.046,4 أوقية جديدة ممولة على نفقة الدولة.
التوسعة الجديدة تضم مجمعا طبيا مكونا من مبنى للجراحة وآخر للتطبيب بمساحة مشيدة تبلغ 11205 مترا مربعا؛ فيما تتجاوز مساحته الإجمالية 14700 مترا مربعا بما في ذلك الممرات والملاحق المختلفة؛ وفق البيانات التوضيحية التي اطلع عليها الرئيس من خلال اللوحة البيانية التفصيلية للمشروع، قبل أن يتلقى من الفنيين شروحا حول مكونات ومراحل العمل في هذه التوسعة وآفاق اسهاماتها في حل مشاكل العلاج والتكفل بالمرضى داخل موريتانيا بدل رفعهم للعلاج في الخارج؛ كما تابع عرضا مرئيا حول هذه المنشأة الصحية.
يضم المجمع الاستشفائي، بتوسعته المرتقب إكتمال أشغال إنجازها في غضون سنة ونصف، مبنى للجراحة من طابق أرضى مكون من مكتب استقبال و غرف للمرضى معقمة بطاقة استيعاب تقدر ب 36 سريرا وطابقين علويين توجد بأحدهما ثماني غرف عمليات بمساحة 75 مترا مربعا لكل منها مع ممرات خارجية وغرفتي استشفاء بمساحة 75 مترا مربعا لكل واحدة مربوطة عبر جسر علوي بالمبنى الطبي الذي يؤدي الى غرفة الإنعاش ، وفي الطابق الثاني توجد خمس وحدات من أجنحة الإقامة الراقية.
ويقع مبنى التطبيب على مساحة مبنية تقدر بنحو 6485 مترا مربعا و تصل طاقته الاستيعابية إلى 78 سريرا موزعة على 46 غرفة ومن طابق ارضى يتالف من مصالح أمراض السكري، الغدد، والروماتيزم والمصالح المشتركة فيما يضم الطابق الأول مصالح الزرع والانعاش والكلى والطابق الثاني مكاتب الإدارة ومصالح الاستشفاء وغيرها.
ويعتمد التصميم المعماري المختار للمجمع على البساطة في الشكل وعلى الحداثة والاستغلال الامثل للمساحات ،كما يأخذ بعين الاعتبار الاستفادة من أشعة الشمس عبر توجيه الأماكن.
يجدر  التنويه إلى أن شركة التنظيف والأشغال والنقل والصيانة ATTM التابعة لمجموعة "سنيم" تتولى تنفيذ أشغال التوسعة بإشراف من وزارة الإسكان والعمران والاستثصلاح الترابي؛ وقد حضر مراسيم وضع حجر الأساس لتوسعة مركز الاستطباب الوطني كل من  الوزير الأول المهندس محمد سالم ولد البشير، ووزير الدولة المكلف بمهمة برئاسة الجمهورية، يحيى ولد حدمين، والوزير الأمين العام لرئاسة الجمهورية، الشيخ محمد ولد الشيخ سيديا، ووزير الإسكان الناني ولد اشروقة؛ وعدد من  وأعضاء الحكومة، ووالي نواكشوط الغربية وحاكم مقاطعة تفرغ زينه؛ اعضاء في السلك الدبلوماسي وممثلي المنظمات الدولية المعتمدين في نواكشوط..

موريتانيا اليوم